بواسطة 22/03/2016 الساعة 19:40 السعودية بدون تعليقات

ما هي أنواع التداولات في الخيارات الثنائية؟

ما هي أنواع التداولات في الخيارات الثنائية؟

سوق الخيارات الثنائية” المتاجرة الثنائية”، من أهم الأسواق التجارية في الوقت الحالي، حقق نجاح كبير في فترة قصيرة، وبالرغم من وجود الكثير من الأسواق التجاربة المُربحة، إلا أن سوق الخيارات الثنائية تمكن من جذب الكثير من المستثمرين ورجال الأعمال، خاصة بعد نجاح سوق الفوركس” تداول العملات”.

يعتبر سوق الخيارات الثنائية عالم أكبر من الفوركس، حيث إن المتاجرة به لا تقتصر على تداول العملات فقط، ولكن يمكنك تدول الأسهم والسلع والمؤشرات والعملات أيضا، هذا الأمر جعل المجال أوسع وأكبر وجذب عدد أكبر من المستمثرين في مختلف المجالات، على عكس الفوركس الذي يقتصر على التداول في العملات فقط.

دخول سوق الخيارات الثنائية، يحتاج إلى خبرة قليلة ورأس مال بسيط، وبالتالي ليس من الصعب على أي مستثمر صغير أن يدخل هذا المجال، وبعد عدد صفقات قليل سيحقق الأرباح الكثيرة، التي تمكنه من دخول صفقات أكبر، وحتى تصبح متستثمر جيد في مجال المتاجرة الثنائية، عليك أن تختار نوع التدول الذي يحقق لك أفضل الأرباح.

أنواع التداولات في الخيارات الثنائية

يوجد أكثر من نوع من التداولات التي يمكن للمستمثر أن يختار من بينهم، على حسب رغبته وكذلك مدى توافق هذا النوع مع طبيعة السوق، حيث إن كل نوع له الكثير من المميزات التي تجعله الأفضل في سوق معين، ومن خلال هذا المقال سنلقي الضوء على أنواع التداولات في المتاجرة الثنائية، وهم:-

– اللمسة الواحدة
هذا النوع من التداولات يمكن المستثمر من أن يقرر إذا كان سعر سوق الأصول سيصل إلى قيمة معينة أم لا، وذلك قبل انتهاء الوقت والتاريخ المحدد، وفي نظام اللمسة الواحدة يرتفع سعر السوق فوق الخط الأخضر المقدم على الرسم البياني، وذلك في حالة شراء” أعلى”، أما في حالة اختيار بيع” أسفل” فإن سعر السوق ينحدر تحت الخط الأحمر المقدم على الرسم البياني.

– نطاق الارتفاع أو الانخفاض “خيار الحدود”
في نوع” خيار الحدود” يوجد حد منخفض وحد علوي، ويمكن للمستثمر أن يختار سعر الاصول، خاصة إذا كان السعر سيدخل نطاق الحدود أو سيكون خارج نطاق الحدود عند انتهاء تاريخ الصفقة، وفي حالة اتجاه السعر إلى أعلى داخل نطاق الحدود “صعوده” يجب على سعر الأصل البقاء أعلى من سعر المضاربة، أما في حالة اتجاه السعر إلى أسفل” هبوطه” داخل نطاق الحدود، في هذه الحالة يجب على سعر الأصول أن يبقى أقل من سعر المضاربة.

– خيارات سريعة
في حالة رغبة المستثمر في تحقيق أرباح سريعة في أقل من دقيقة واحدة، عليه أن يختار هذا النوع من التداول، فمع “الخيارات السريعة” أنت قادر على استخدام خيارات تجارية مع مجموعة من أوقات انتهاء التاريخ أو الصلاحية، تتراوح ما بين دقيقة واحدة وحتى ساعة واحدة، والهدف الأساسي من هذا النوع هو تحقيق الربح السريع.

– ارتفاع- انخفاض
في الخيارات الثنائية” ارتفاع- إنخفاض”، أنت قادر على اختيار وتحديد ما إذا كان سعر سوق الأصول ستنتهي أو ستغلق فوق أو تحت سعر سوق الأصول الراهن، فعند اختيار شراء” Up” يجب أن يكون سعر الأصول أن يقف فوق سعر المضاربة في الوقت الذي تنتهي فيه صلاحية الصفقة، أما عند اختيار بيع” Down”، يجب أن يكون سعر الاصول أن يقف تحت سعر المضاربة، وقت انتهاء صلاحية الصفقة.

هذا النوع من التداولات في سوق خيارات ثنائية جميعهم يحققون الأرباح والمكاسب، ولكن يختلف الوقت فبعضهم يحقق أرباح سريعة والآخر يحقق أرباح على المدى الطويل، وعلى كل مستمثر أن يختار النوع الذي يناسبه.

إضافة تعليق